منتدى بعشقك
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم فى منتدى بعشقك

منتدى بعشقك


 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 موانع استجابة الدعاء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 9721
تاريخ التسجيل : 07/09/2010
الموقع : http://qysr.forumegypt.net/

مُساهمةموضوع: موانع استجابة الدعاء    الأربعاء نوفمبر 30, 2011 6:31 pm

قال ابن حجر: "كل داع يستجاب له، لكن تتنوع الإجابة، فتارة تقع بعين ما دعا به، وتارة بعوضه.

تفتح أبواب السماء ودونها إذا قرع الأبواب منهن قارع

إذا أوفدت لم يردد الله وفدها على أهلها، والله راء وسامع

وإني لأرجو الله حتى كأنني أرى بجميل الظن مالله صانع

وفي
صحيح مسلم عَنْ أَبي هُرَيْرَةَ عَنْ النَّبِيِّ أَنَّهُ قَالَ: ((لا
يَزَالُ يُسْتَجَابُ لِلْعَبْدِ مَا لَمْ يَدْعُ بِإِثْمٍ أَوْ قَطِيعَةِ
رَحِمٍ، مَا لَمْ يَسْتَعْجِلْ، قِيلَ يَا رَسُولَ اللَّهِ: مَا
الِاسْتِعْجَالُ؟ قَالَ يَقُولُ: قَدْ دَعَوْتُ وَقَدْ دَعَوْتُ فَلَمْ
أَرَ يَسْتَجِيبُ لي فَيَسْتَحْسِرُ ـ أي فينقطع عن الدعاء ويتركه ـ عِنْدَ
ذَلِكَ وَيَدَعُ الدُّعَاءَ)).

قال شراح الحديث: الْمَعْنَى
أَنَّهُ يَسْأَم فَيَتْرُك الدُّعَاء فَيَكُون كَالْمَانِّ بِدُعَائِهِ،
أَوْ أَنَّهُ أَتَى مِنْ الدُّعَاء مَا يَسْتَحِقّ بِهِ الْإِجَابَة
فَيَصِير كَالْمُبْخِلِ لِلرَّبِّ الْكَرِيم الَّذِي لَا تُعْجِزهُ
الْإِجَابَة وَلَا يُنْقِصهُ الْعَطَاء.

قالوا: وَفِي هَذَا
الْحَدِيث أَدَب مِنْ آدَاب الدُّعَاء, وَهُوَ أَنَّهُ يُلَازِم الطَّلَب
وَلَا يَيْأَس مِنْ الْإِجَابَة لِمَا فِي ذَلِكَ مِنْ الِانْقِيَاد
وَالِاسْتِسْلَام وَإِظْهَار الِافْتِقَار, حَتَّى قَالَ بَعْض السَّلَف:
لَأَنَا أَشَدّ خَشْيَة أَنْ أُحْرَم الدُّعَاء مِنْ أَنْ أُحْرَم
الْإِجَابَة[2].

حدث بعض الإخوة: فقال لا أعلم لي دعوة كنت جاداً
فيها، ملحاً فيها، إلا واستجيبت لي، ثم قال وليس ذلك من زيادة قرب من الله،
ولا من كثرة عبادة ولا زهد، بل ولا أظن ذلك علامة صلاح في نفسي، فأني أعلم
أني لست من الصالحين، ليس ذلك من باب التواضع، ثم يتابع فيقول: ولكني
ألهمت أن الدعاء سبب لحصول أي شيء أريده منذ صغر سني، فأصبح لدي يقين دائم،
ليس في وقت الدعاء، بل في كل وقت، أن الدعاء يحقق لي ما أريد، فكنت كلما
أردت شيئاً دعوت الله، حتى أني أدعو الله في أمر أريده سنة أو سنتين،
ويتحقق لي ما أريد، يقول: ولست أتحدث بذلك افتخاراً، ولا ليظن بي أحد
شيئاً، ولكني أريد تذكير الجميع بأن من اعتقد في الدعاء هذا الاعتقاد،
ولازم الدعاء، وجعله له سجية لحصول مطلوبه، فإن الله ولا شك يستجيب له، وإن
طال الزمن.

أخلق بذي الصبر أن يحظى بحاجته ومدمن القرع للأبواب أن يلجا

إن الأمـور إذا انســدت مسالكها فالصبر يفتح منا كل ما ارتتجا

لا تيأســن وإن طالـــت مطالبة إذا استعنت بصبر أن ترى فرجا

قال
بعض العلماء: يُخْشَى عَلَى مَنْ خَالَفَ وَقَالَ: قَدْ دَعَوْت فَلَمْ
يُسْتَجَبْ لِي، أَنْ يُحْرَم الْإِجَابَة وَمَا قَامَ مَقَامهَا مِنْ
الِادِّخَار وَالتَّكْفِير[3].

قال ابن الجوزي[4]: "اِعْلَمْ أَنَّ
دُعَاء الْمُؤْمِن لَا يُرَدّ، غَيْر أَنَّهُ قَدْ يَكُون الْأَوْلَى لَهُ
تَأْخِير الْإِجَابَة أَوْ يُعَوَّض بِمَا هُوَ أَوْلَى لَهُ عَاجِلًا أَوْ
آجِلًا، فَيَنْبَغِي لِلْمُؤْمِنِ أَنْ لَا يَتْرُك الطَّلَب مِنْ رَبّه
فَإِنَّهُ مُتَعَبِّد بِالدُّعَاءِ كَمَا هُوَ مُتَعَبِّد بِالتَّسْلِيمِ
وَالتَّفْوِيض".

قال الله جل وعلا: وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنّي
فَإِنّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ ٱلدَّاعِ إِذَا دَعَانِ
فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِى وَلْيُؤْمِنُواْ بِى لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ
[البقرة

_________________


الاسم : مجنونك .. العمر : أنت عمري .. الهواية : أهواك .. النهاية : أحبك




ولاخير في عمر اعيشه بدونك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
موانع استجابة الدعاء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بعشقك :: منتديات اسلاميه :: مواضيع اسلاميه-
انتقل الى: